فلل وشقق للبيع
شركة آبار التقنية للمقاولات

موضوع السيول تهوي بعقارات الطائف 80 %

محب المدينه1

عقاري متميز

تراجعت القوة الشرائية للسوق العقارية في محافظة الطائف تراجعا حادا بنسب كبيرة بلغت في إحدى المناطق ٨٠ في المئة، وذلك لعدة أسباب منها غياب التحالفات العالمية العقارية، وكثرة الأحياء والمخططات العشوائية، التي جذبت إليها رؤوس الأموال، وقلصت السيولة المالية أمام العروض الرسمية، التي مازالت تحتفظ بأسعارها المرتفعة، ويترقّب مختصون في العقار أن يعود الحراك الاقتصادي في الطائف مجدداً في ظل ما تشهده من مشروعات تطويرية تنموية مع مواكبة ذلك من تخطيط رسمي، بعيدا عن سطوة الإهمال والبيروقراطية.
وأوضح لـ«عكاظ» سعود العتيبي، أن الأمطار التي هطلت الفترة الماضية على الطائف فضحت ضعف مشروعات تصريف السيول، لعدم كفاءتها للتصدي لها بعد أن اخترقت قلب الطائف، ووصلت لأحياء العمق، ما أوجد مخاوف للمهتمين بسوق العقار، ودفع بهم للعزوف عن الشراء، وانسحبوا من السوق بوجه عام، بينما أشار سلطان ناصر إلى أن الركود الذي تشهده مكاتب العقار خلال العامين الماضين واكبة تراجع وحذر من المهتمين، إذ لا يحازف غير شريحة محدودة، وهي التي تبحث عن المسكن.
ولفت فهد الروقي إلى أن العقار يواجه أزمة حقيقية يخشى من تأثيرها على المستوى الطويل، فمن المؤكد أن أسعار العقارت ستهبط بشدة فور بدء وزارة الإسكان تسليم الوحدات السكنيه لمستحقيها، كاشفا أن مشروع قرض وأرض أحدث هزه عنيفة في السوق العقاري. وبين لـ«عكاظ» عضو اللجنة العقارية بغرفة الطائف الدكتور عبدالله الغامدي، أن التراجع في شراء عقارات الطائف ليس في الأسعار فحسب، مقدرا نسبة التراجع الى مستويات مرتفعة تلامس الـ 80 في المئة، مرجعا ذلك التراجع في القيمة الشرائية إلى ارتفاع سعر الأراضي، وضعف السيولة الشرائية؛ ما دفع شريحة كبيره من المواطنين للشراء في الأحياء الشعبية، والمخططات العشوائية.
وأشار عضو الغرفة التجارية إلى أن عملية البيع والشراء في الطائف عملية تقليدية، ومحدودة المنتجات لضعف التحالفات العقارية، منوهاً أن الطائف بيئة غير جاذبة للاستثمار لكثرة العوائق، وضعف الدعم الرسمي، وغياب التخطيط، وسطوة الإهمال، داعيا لضرورة تواجد تحالفات عقارية عالمية تعيد للطائف مكانتها الاقتصادية والسياحية. من جهته قال لـ«عكاظ» رئيس مكاتب المتخصصون للتطوير والتسويق العقاري عبدالله الدهيمي «السوق العقارية يوجد بها ركود وترقب؛ ما أدى إلى تراجع أسعار القطع السكنية بنسب متفاوتة بحسب المناطق فالتراجعات في جدة، والرياض تجاوزت الثلاثين بالمئة، والطائف مثلا لم تتجاوز ١٥في المئة، وكل ذلك يعود لقلة المعروض، وندرته؛ ما ساهم في زيادة التراجع، الذي تشهده أغلب أسواق العقار». وكشف الدهيمي أن شارع «شهار» وامتداده إلى قلب الطائف ما زال يتصدر السعر المرتفع للمتر التجاري، أما أعلى متر سكني فلا تزال أحياء ومخططات غرب الطائف الأكثر طلباً والأغلى سعرا، مبيناً أن حملة التصحيح كانت لها تأثير نسبي على ركود العقار. وعن دور السيول في كشف البنية التحتية ورداءة مشروعات التصريف قال الدهيمي «السيول هي المفتش الذي لا يخون، والمشرف الذي لا يرتشي، واللجنة التي لا تكذب»، مبينا أن المشروعات التطويرية في الطائف سيكون لها انعكاسات إيجابية على ارتفاع أسعار العقار، وحركته الاقتصادية.



 

مشعل9

عقاري نشيط
اﻻسعار لم تتهبط لكن مافيه بيعوﻻ شراء ابعروض كثيرة
 
هههههههههههههههههههههه
بيزعلون عليك الجماعة
وبيجيهم الضغط والسكر من كلامك
 

د0ابو عبدالله

عقاري متميز
يعني هل بيخافوا الناس وبينزل العقار ؟ هههههه ما اتووووووووووقع والله اعرف عقارات زادت خلال الكم الشهر الماضيه اتمنى ان العقار ينزل والكل يتملك بالتوفيق
 

ملك الاستشارات

عقاري نشيط
اخوي محب المدينة انا لي فترة ادور ما لقيت الا باسعار مرتفعة ورحت مخطط البيعة انباع قدامي قطعتين وحده 1050000 والثانية 1000000 مع انه مخطط دفن كله والناس مقبلة عليه
 

محب المدينه1

عقاري متميز
مدري ليش أكثر المعارضين على نزول العقار أصحاب المكاتب؟؟؟؟؟؟؟؟ أو من لديه قطعه صغيره ويريد بيعها0
 
أعلى