المنصة العقارية

بنود قانون رسوم الأراضي والاليات المرتقبه

سعيد الوافي

عقاري متميز


أنواع الأراضي البيضاء

الأراضي البيضاء لا تخرج غالبا عن ثلاثة حالات:

أرض بيضاء (سكنية أو تجارية) ينوي صاحبها المتاجرة بها.
أرض بيضاء (سكنية أو تجارية) ينوي مالكها تعميرها.
أرض بيضاء مملوكة للحكومة.
قانون إمتلاك وتجارة الأراضي

واجه المشرعون لضريبة الأراضي البيضاء عائقين رئيسيين:

صعوبة إيجاد آلية عملية لتقييم الأراضي.
الخوف من رفع سعر الأرض على المشتري النهائي بحيث يضيف مالك الأرض الضرائب التي دفعها على المشتري.
ويهدف القانون لحل وتجاوز هذين العائقين وتغطية الجوانب الأخرى المتعلقة بقانون الضرائب على الأراضي. وسيقسم القانون لجزئين، الجزء الأول يتعلق بالأراضي التي تم إمتلاكها قبل تطبيق القانون، والجزء الثاني يتعلق بالأراضي التي تم إمتلاكها بعد تطبيق القانون.

ملخص قانون إمتلاك وتجارة الأراضي

يتمحور القانون على نقطتين أساسيتين وهي جعل عملية تقييم سعر الإرض تتم من قبل (مالك الأرض) وليس من قبل الحكومة او طرف ثالث، كما تتمحور على عدم قدرة مالك الأرض على رفع التقييم في المستقبل، ودفعه لضريبة سنوية قدرها 5% بناء على السعر الذي حدده هو. ويمكن للمالك أن يخفض سعر الأرض إذا أراد تسريع بيع الأرض ولا يمكنه رفعه مرة أخرى. مع ملاحظة أن الأرض (يجب) أن تكون معروضة للبيع في بورصة تجارة الأراضي بناء على السعر الذي حدده المالك.
ولذلك فإن تقييم المالك للأرض بسعر مرتفع سيؤدي به إلى دفع ضريبة أعلى. وتقييمه لها بسعر منخفض سيجعله يقترب من السعر المقبول سوقيا مما يسرع من بيع الارض. كما أن تقييم الارض من قبل المالك يقلل من تكلفة وصعوبة تنفيذ القانون كما يقلل من البيروقراطية والزمن المطلوب لتنفيذه.
كما يصعب القانون من إمكانية التحايل على القانون عبر التقييم المنخفض لتقليل الضريبة المدفوعة أو عبر تغيير السعر تدريجيا لتجنب دفع ضريبة مرتفعة في البداية.

تفاصيل قانون إمتلاك وتجارة الأراضي

الأراضي التي تم إمتلاكها قبل تطبيق القانون:

1. الأراضي البيضاء المملوكة بغرض التجارة:

اذا كان مالك الأرض ينوي الإحتفاظ بالأرض بغرض المتاجرة بها والربح ببيعها بسعر أعلى في المستقبل فيطبق عليه التالي:

يحدد مالك الأرض سعر بيع الأرض الذي يرغبه.
يتم عرض الأرض في بورصة بيع الأراضي مباشرة وتباع لأي شخص يشتريها بالسعر الذي تم تحديده.
اذا لم تباع الأرض يدفع مالك الأرض ضريبة 5% سنويا بناء على السعر الذي قام هو بتحديده.
لايحق لمالك الأرض زيادة السعر الذي قام بتحديده.
يحق لمالك الأرض تخفيض السعر الذي قام بتحديده مسبقا.
مثال: يمتلك شخص أرضا بمساحة 5000 متر مربع اشتراها بمبلغ مليون ونصف ريال سعودي بغرض المتاجرة وبيعها بربح. بعد بدء تطبيق القانون الجديد يجب على مالك الأرض تحديد السعر الذي ينوي بيع الأرض فيه، يرغب المالك بربح مبلغ مليون ريال من بيع الأرض، فقام بتحديد سعر عرض الأرض بمبلغ مليونين ونصف ريال، ولم يكن هناك من يرغب بشراء الأرض بهذا السعر، يفرض على مالك الأرض دفع مبلغ 125 ألف ريال سنويا كرسوم حتى يتم بيع الأرض بالمبلغ الذي حدده. إذا أراد مالك الأرض تجنب دفع هذه الضريبة فيمكنه تخفيض السعر حتى يناسب سعر السوق ويتمكن من بيعها بوقت أسرع.

2. الأراضي البيضاء التجارية المملوكة بغرض الإستخدام:

إذا كان مالك الأرض ينوي إستخدام الأرض باستثمارها والبناء عليها فيطبق عليه التالي:

يحدد مالك الأرض سعر بيع الأرض في حال غير رأيه في إستثمارها وقرر بيع الأرض.
يعطى المالك فترة سماح ثلاثة سنوات لإستخدام الأرض.
في حال عدم إستخدام الأرض خلال الثلاث سنوات تعرض الأرض في المزاد.
تباع الأرض لأعلى سعر في المزاد.
إذا بيعت الأرض بسعر أعلى من السعر الذي حدده مالك الأرض يعطى مالك الأرض مبلغ يساوي للسعر الذي حدده في البداية فقط.
يدفع المالك 15% ضريبة بأثر رجعي عن الثلاثة سنوات التي إنقضت بدون دفع ضريبة.
بقية المبلغ الزائد يذهب للبلدية.
إذا بيعت الأرض بأقل من السعر الذي حدده مالك الأرض يأخذ المالك كامل المبلغ مخصوم منه الضريبة بأثر رجعي.
يدفع مالك الأرض 15% ضريبة بناءا على السعر الذي حدده وليس بناء على السعر الذي انتهت به المزايدة.
إذا رغب المالك في تمديد فترة السماح لثلاثة سنوات أخرى يمنح ذلك ولكن يسقط حقه من أي مبلغ من بيع الأرض في حال عدم إستخدامه لها بعد ثلاثة سنوات وعرضها في المزاد ويذهب كامل المبلغ للبلدية.
مثال: يمتلك شخص أرضا تجارية بمساحة 2000 متر مربع إشتراها بمبلغ 3 ملايين ريال سعودي، يقول مالك الأرض بأنه لاينوي المتاجرة بالأرض وأنه ينوي إستخدامها لإقامة مشروع تجاري، يطلب من مالك الأرض تحديد سعر للأرض في حالة قرر بيعها في المستقبل، حدد مالك الأرض سعر 5 ملايين ريال في حال قرر بيعها، مرت ثلاثة سنوات ولم ينفذ مالك الأرض مشروعه، يخير مالك الأرض بين عرض أرضه في المزاد أو تمديد فترة السماح، يقرر مالك الأرض بيع الأرض، تعرض الأرض في المزاد ووصل سعر أعلى طلب في المزاد 6 ملايين ريال سعودي، يحصل مالك الأرض على 5 ملايين ريال ويخصم منها ضريبة 15% كضريبة بأثر رجعي عن ثلاثة سنوات من عدم الإستخدام، أي أن صافي المبلغ الذي يحصل عليه التاجر هو 4 ملايين و 250 ألف ريال. تذهب الضريبة و المبلغ الزائد في المزاد أي ما إجماليه 1 مليون و 750 ألف ريال للبلدية.

3. الأراضي البيضاء السكنية المملوكة بغرض الإستخدام:

إذا كان إجمالي مساحة الأراضي المملوكة للشخص أقل من 3000 متر:

يحدد مالك الأرض السعر الذي يرغب ببيعه بها في حال غير رأيه وقرر البيع.
يعطى المالك فترة سماح غير محدودة لعدم إستخدام الأرض.
إذا قرر المالك بيعها بعد أي عدد من السنوات يتم طرح الأرض في المزاد.
تباع الأرض لأكثر سعر.
يحصل المالك على المبلغ الذي حدده في البداية إذا بيعت الأرض بمبلغ مساوي أو يزيد عن السعر الذي حدده ناقص الضريبة بأثر رجعي.
يخصم من المبلغ 5% من المبلغ الذي حدده مسبقا ضرب عدد السنوات منذ تطبيق القانون بحد أقصى 50% من القيمة التي حددها.
إذا بيعت الأرض بسعر أقل من المبلغ الذي حدد يحصل على المبلغ ناقص 5% من القيمة التي حددها مسبقا ضرب عدد السنوات بحد أقصى 50% من القيمة التي حددها.
مثال: يمتلك شخص أرضا سكنية بمساحة 500 متر مربع وينوي بناء منزله على الأرض، يقوم المالك بتحديد مبلغ 500 ألف ريال كسعر للأرض في حال غير رأيه وقرر بيع الأرض. بعد إنقضاء 4 سنوات قرر المالك بيع أرضه، عرضت الأرض في المزاد ووصل أعلى سعر 350 ألف ريال، يحصل المالك على 350 ألف ريال ويقوم بدفع (4 * 5% * 500 ألف) أي 100 ألف ريال. أي أن الصافي سيكون 250 ألف ريال.

إذا كان إجمالي مساحة الأراضي المملوكة للشخص أكثر من 3000 متر:

يحدد مالك الأرض السعر الذي يرغب ببيعه بها في حال غير رأيه وقرر البيع.
يعطى المالك فترة سماح ثلاثة سنوات لإستخدام الأراضي التي تزيد عن ال 3000 متر.
إذا انقضت الثلاثة سنوات من دون أن يستخدم الأراضي يجب عليه عرض الأراضي للبيع في المزاد بحيث يتبقى لديه 3000 متر أو أقل فقط.
يحصل المالك على قيمة الأرض التي حددها مسبقا ناقص 15% ضريبة بأثر رجعي.
أي مبلغ يزيد عن قيمة الأرض التي حددها تذهب للبلدية.
إذا بيعت الأرض بقيمة أقل من المبلغ الذي حدده يحصل على المبلغ ويخصم منه 15% من قيمة الأرض التي حددها ضريبة بأثر رجعي.
يمكنه زيادة فترة السماح لفترة لخمس سنوات إضافية ويسقط حقه من أي مبلغ بعد انقضاء الخمس سنوات من دون إستخدام.
يطبق على بقية الأراضي المتبقية ما يطبق على من يملك أقل من 3000 متر.

الأراضي التي تم إمتلاكها بعد تطبيق القانون:

1. الأراضي البيضاء المملوكة بغرض التجارة:

بعد البدء بتطبيق القانون لا يسمح بشراء الأراض البيضاء بغرض التربح من خلال بيعها مرة أخرى.

2. الأراضي البيضاء التجارية المملوكة بغرض الإستخدام:

إذا كان مالك الأرض ينوي إستخدام الأرض باستثمارها والبناء عليها فيطبق عليه القانون التالي:

يعطى المالك فترة سماح ثلاثة سنوات لاستخدام الأرض.
في حال عدم استخدام الأرض خلال الثلاث سنوات تعرض الأرض في المزاد.
تباع الأرض لأعلى سعر في المزاد.
يعطى مالك الأرض مبلغ يساوي للسعر الذي إشترى فيه الأرض.
يدفع المالك 15% ضريبة بأثر رجعي عن الثلاثة سنوات التي إنقضت بدون دفع ضريبة.
بقية المبلغ الزائد يذهب للبلدية.
إذا بيعت الأرض بأقل من السعر الذي إشترى فيه المالك الأرض يأخذ المالك كامل المبلغ ويدفع 15% ضريبة بناء على السعر الذي اشترى فيه الأرض وليس بناء على سعر المزايدة.
يمكن للمالك تمديد فترة السماح لثلاثة سنوات أخرى ولكن يسقط حقه من أي مبلغ من بيع الأرض.
في حال عدم استخدامه لها بعد ثلاثة سنوات (أي فترة السماح الثانية) تعرض الأرض في المزاد ويذهب كامل المبلغ للبلدية.

3. الأراضي البيضاء السكنية المملوكة بغرض الإستخدام:

إذا كان إجمالي مساحة الأراضي المملوكة للشخص أقل من 3000 متر:

يعطى المالك فترة سماح غير محدودة لعدم إستخدام الأرض.
إذا قرر المالك بيعها بعد أي عدد من السنوات يتم طرح الأرض في المزاد
تباع الأرض لأعلى سعر.
يحصل المالك على المبلغ الذي اشترى في الأرض في البداية إذا بيعت الارض بمبلغ مساوي أو يزيد عن السعر الذي اشترى فيه الأرض.
يخصم من المبلغ 5% من المبلغ الذي اشترى فيه الأرض ضرب عدد السنوات منذ تطبيق القانون بحد أقصى 50% من القيمة التي اشترى فيها الأرض.
إذا بيعت الارض بسعر أقل من المبلغ الذي اشترى فيه الأرض يحصل على المبلغ ناقص 5% من القيمة التي اشترى فيها الأرض ضرب عدد السنوات بحد أقصى 50% من القيمة التي اشترى فيها الأرض.

إذا كان إجمالي مساحة الأراضي المملوكة للشخص أكثر من 3000 متر:

يعطى المالك فترة سماح ثلاثة سنوات لاستخدام الأراضي التي تزيد عن الـ 3000 متر.
إذا انقضت الثلاثة سنوات من دون أن يستخدم الأراضي الزائدة يجب عليه عرض الأراضي للبيع في المزاد بحيث يتبقى لديه 3000 متر أو أقل فقط.
يحصل المالك على قيمة الأرض التي اشترى فيها الأرض ناقص 15% ضريبة بأثر رجعي إذا بيعت الارض بأكثر من قيمة شراءه لها.
أي مبلغ يزيد عن قيمة الارض الأصلية يذهب للبلدية.
إذا بيعت الأرض بقيمة أقل من مبلغ شراءه يحصل على المبلغ ويخصم منه 15% من قيمة شراءه للأرض كضريبة بأثر رجعي.
يمكنه زيادة فترة السماح لفترة لخمس سنوات إضافية ويسقط حقه من اي مبلغ بعد إنقضاء الخمس سنوات من دون إستخدام، وتعرض الأرض للمزاد ويذهب كامل المبلغ للبلدية.
يطبق على بقية الاراضي المتبقية ما يطبق على من يملك أقل من 3000 متر.

4- الأراضي البيضاء المملوكة للحكومة والمنح الكبيرة:

تقوم الحكومة بعرض المخططات في المزاد العلني لمنح إمتياز التطوير لشركات تطوير البنية التحتية او شركات تطوير المساكن.
قيمة المزاد تذهب للبلدية وتستخدم في تطوير المخطط وإيصال الخدمات وبناء المدارس والمرافق الاساسية.
تحصل الشركة صاحبة أعلى عرض على امتياز تطوير الأرض.
تمنح شركة تطوير البنية التحتية مهلة سنتين للإنتهاء من التطوير.
يتم تحديد مستوى التطوير من قبل جهة مختصة وتحديد تكلفة التطوير للمتر.
بعد الإنتهاء من التطوير تعرض جميع الأراضي بدون إستثناء في المزاد.
يحدد السعر الأدنى للمتر في المزاد بناء على المعادلة التالية: (تكلفة الإمتياز للمتر + تكلفة تطوير المتر + 10% هامش ربح)
بعد مرور ثلاثة سنوات يجب عرض جميع الأراضي التي لم تباع من دون حد أدنى.
بالنسبة للشركات التي تقوم بتطوير البنى التحتية وبناء المساكن عليها فلها الحرية في تحديد الأسعار وفترات البيع.
تطبق على كل مشتري الأراضي قوانين تملك الأراضي والتي تتضمن عدم إمكانية المتاجرة بها حيث يجب عليهم استخدامها.
 

بدر الثاني

عقاري متميز
هذا الالية لم تقتل الطلب
بل نحرته نحرا بسكين اسمه ( لا تشتري الا اذا تبي تبني )
 

bay000

عقاري متميز
بارك الله فيك على النقل

خلاص انتهى زمن اكتناز الاراضي كوعاااء استثماري للسيووووووووووووووله



قبل سنيين طويلة قلت لاستاذنا الكبير ومفسر الاحلام العقارية

بان المشهد العقاري لن يكون صورة طبق الاصل للسنوات التي مضت؟

وهانحن نرى ذلك وشكرا للجميع

:clapinghand::clapinghand::)
 

سعيد الوافي

عقاري متميز
بارك الله فيك على النقل

خلاص انتهى زمن اكتناز الاراضي كوعاااء استثماري للسيووووووووووووووله



قبل سنيين طويلة قلت لاستاذنا الكبير ومفسر الاحلام العقارية

بان المشهد العقاري لن يكون صورة طبق الاصل للسنوات التي مضت؟

وهانحن نرى ذلك وشكرا للجميع

مع الاسف انقاطعهم عن المنتدى صار يضيق الصدر اول الواحد يوسع صدرة عليهم اهداء لك هالمقطع الترابي يقول للمذيع الاسعار نزلت عشان 30% وليس عشان الرسوم والمذيع يضحك عليه

https://www.youtube.com/watch?v=gL1WTLVlL6o
 

erro

عقاري متميز
مع الاسف انقاطعهم عن المنتدى صار يضيق الصدر اول الواحد يوسع صدرة عليهم اهداء لك هالمقطع الترابي يقول للمذيع الاسعار نزلت عشان 30% وليس عشان الرسوم والمذيع يضحك عليه

https://www.youtube.com/watch?v=gL1WTLVlL6o

يعني معترف أن فيه نزول من ال 30٪ زيادة الخير خير بالرسوم والحرب والقياده الشابه قيادة الحزم ،، الوضع تغير 180 درجه ،،، خلاص من باع في العصر الذهبي فقد نفذ بجلده أما من تبقى مستحيل ومستحيل ومستحيل يبيع حتى لو نزل من السعر

( بأذن الله سوف أتوقف عن أي مشاركه في المنتدى لوجه الله تعالى )
 

خالد 91

عقاري متميز
كلام جميل لكن ماهي الآلية التي تجبر مالك الأرض لكي يعرضها ؟! وأين هذا السوق المسمى مزاد الأراضي ؟! لاتوجد هيئة للسوق ولاعرض اسعار مباشر كما الأسهم ! ثم لو فرضنا عرضها ما هي الجهة التي سوف تراجع كل الأراضي وصلاحية عدد السنوات وأنتهاءها ومراجعة مالك الأرض ليبدي خياراتها من جديد !


ماعتقد بأن الآلية هذه هي التي سوف تطبق لأسباب عده منها عدم وجود آليات مراقبة وتدقيق وترك أمر عرض الأراضي لملاكها فمن الطبيعي مالك الأرض لن يراجع الدوائر الحكومية لفرض الضريبة عليه ولا يوجد حتى اليوم ما يجبره على ذلك .
 

تاجر عبر الأنترنت

عقاري متميز
كلام جميل لكن ماهي الآلية التي تجبر مالك الأرض لكي يعرضها ؟! وأين هذا السوق المسمى مزاد الأراضي ؟! لاتوجد هيئة للسوق ولاعرض اسعار مباشر كما الأسهم ! ثم لو فرضنا عرضها ما هي الجهة التي سوف تراجع كل الأراضي وصلاحية عدد السنوات وأنتهاءها ومراجعة مالك الأرض ليبدي خياراتها من جديد !


ماعتقد بأن الآلية هذه هي التي سوف تطبق لأسباب عده منها عدم وجود آليات مراقبة وتدقيق وترك أمر عرض الأراضي لملاكها فمن الطبيعي مالك الأرض لن يراجع الدوائر الحكومية لفرض الضريبة عليه ولا يوجد حتى اليوم ما يجبره على ذلك .

الاراضي مسجله لدى الحكومة طالما عليها صكوك وكل شخص يعرف كم لديه من الامتار ورساله على الجوال تجعله يحضر وان لم يحضر لن يستطيع البيع مستقبلا لأنها سوف تكون في مزاد علني يستطيعون اختيار وبناء مزاد في اي مكان في المدينة ويكون تابع للبلديه وهذا امر سهل وليس صعب ابداً

ولك عبرة في وزارة العمل عندما اركعت الشركات وفرضت عليهم رسوم سنوية على العامل وتوظيف السعودي اجباري وربطهم بنظام اونلاين ولا يستطيعون اخراج فيز وامور عديدة

تأكد لا يوجد شي صعب على الحكومة عند التنفيذ ولكن صعب على المواطن التهرب من الدفع ولك في ساهر عبرة ايضا.
 

خالد 91

عقاري متميز
الاراضي مسجله لدى الحكومة طالما عليها صكوك وكل شخص يعرف كم لديه من الامتار ورساله على الجوال تجعله يحضر وان لم يحضر لن يستطيع البيع مستقبلا لأنها سوف تكون في مزاد علني يستطيعون اختيار وبناء مزاد في اي مكان في المدينة ويكون تابع للبلديه وهذا امر سهل وليس صعب ابداً

ولك عبرة في وزارة العمل عندما اركعت الشركات وفرضت عليهم رسوم سنوية على العامل وتوظيف السعودي اجباري وربطهم بنظام اونلاين ولا يستطيعون اخراج فيز وامور عديدة

تأكد لا يوجد شي صعب على الحكومة عند التنفيذ ولكن صعب على المواطن التهرب من الدفع ولك في ساهر عبرة ايضا.

أتفق معك مافي شيء تعجز عنه الحكومة اذا وضعته براسها لكن ماتحدثت عنه هو أين االقوانين الملزمة لملاك الأراضي مع عرض الأخ سعيد ضوابط فقط
 
أعلى