فلل وشقق للبيع

بوصلة العقار إلى أين؟

عبد القدوس

عقاري نشيط
إن موضوع استشراف العقار ليس فقط خاضعا لمعادلة العرض والطلب ..

حتى لو أن الطلب قليل والعرض كثير .. فليس هذا مؤشرا بمفرده على وضع العقار ..

إن توقع العقار .. يخضع لعوامل عديدة لا يتطرق إليها إلا البعض ..

تضخم العُملة (فقد الريال ثلث قيمته الشرائية في العقدين الأخيرين) ..

الانفجار السكاني (معدل المواليد - يا حافظ - أكثر من 3%) ..

النزوع لحياة الرفاهة في حياة الفرد والأسرة ورفضهم كل ما يمت للشعبي والعشوائي بصلة .. تغير ثقافة الناس بخصوص نوعية السكن والأثاث .. فتمدن الناس وتحضرهم ورفضهم للبيوت القديمة .. والضغط الاجتماعي .. جعل الكثير يهرب إلى الأمام ويركب الصعب والذلول ليلحق بالطبقة الوسطى .. وهذا من أهم العوامل ..

ارتفاع المداخيل (زادت بأكثر من 30% خلال الخمسة الأعوام الفائتة) للمواطن والمقيم ..

ارتفاع أسعار مواد البناء (زادت 40% تقريبا) ..

مواصلة هجرة الناس للمدن وتهافت أخدوعة الهجرة العكسية ..

ازدياد أعداد العمالة الوافدة وهي في تزايد (حتى الآن 8 مليون .. أين سيسكنون؟) ..

ارتفاع سعر برميل البترول (متوقع أن لا ينزل أقل من 90 دولار لغاية 2035) .. ويؤدي ارتفاع البترول إلى زيادة قيمة الصناعات التحويلية أضعافا مضاعفة .. وأغلب وارداتنا بترول محول لمنتجات ..

هناك عوامل أخرى مخفية .. كفرض ضريبة الكربون .. زيادة أجور التأمين على الشحن .. الحروب والأزمات السياسية .. كلها مؤثرة ..

بالنسبة لعوامل الخفض ومنها .. الخمسمائة ألف وحدة .. فنصيب جدة وحدها .. لا يصل لمائة ألف وحدة سكنية منها .. وهذا على مدى 5 سنوات .. والطلب المتزايد على الوحدات السكانية يتراوح ما بين 150-200 ألف وحدة سنويا ..

أي أن العرض يلاحق الطلب .. لا العكس ..

من العوامل السيكلوجية أيضا .. أن هناك رغبة ملحة في الناس للاحتفاظ بعقاراتها .. ولو نزلت أسعارها .. أكبر بكثير من احتفاظهم بأسهمهم التي ذهبت مع الريح .. والمسألة ليست عنادا أو تحديا أو معركة كسر عظم .. لإرغام أصحاب أراضي أبحر أو شرق أو وسط أو جنوب جدة لخفض أسعار أراضيهم ..

ليس من لا يمتلك أرضا خصما لمن يمتلك أرضا .. ولا العكس .. وهنا في المنتدى لا بد لمن مال لأحد الرأيين إما أن يوصف بأنه من أصحاب الجنة أو يوصم بأنه من أصحاب السعير .. إما ملَكا كريما .. أو شيطانا رجيما .. كما قال بوش الابن عند غزو العراق .. من لم يكن معي فهو ضدي ..

الوحدات التي ستبنى في جدة .. كلها في أماكن .. قصيّة مرعبة .. -- عدا ما زعم انها شمال المطار - كما قال أعشى قيس:
وبلدة مثل ظهر الترس موحشة *** للجن بالليل في حافَاتها زجلُ ..

يعني .. من يعيش في بيت في حي عشوائي .. يقرر في آخر لحظة أن لا يرتحل لتلك البلدة الموحشة المسماة الخمرة أو الهجرة .. التي ستكون نعم المأوى للقانع والمعتر .. ويقرر صاحب العيال بعد لأي أن "اجلس على قردك لا يجيك أقرد منه" ..

لو منحوا الناس بيوتا وأكنانا في الحرمين أو الصفا أو المروة أو المرجان أو الصالة الشمالية أو البندر أو العيسائي أو الموسى أو القادسية أو حتى 29 ج س أ .. لارتحلوا .. أما أن يرسلوهم لمنافي اختيارية .. فلن يرتحل إلا 10-20 % ..

إن قرارات الجهة المعنية بزيادة القرض العقاري لخمسمائة ألف وابتناء خمسمائة ألف وحدة .. هي ليست لقلب الطاولة .. بل محاولة للحد من الصعود فحسب .. كحقن المورفين لمصاب بالسرطان في مراحله الأخيرة ..

أخيرا .. من الحقائق المحسوسة أن أسعار العقار تضاعفت من 2006 حتى الآن (نهاية 2012) .. وهي حقيقة دامغة كالشمس .. وهناك من أعضاء المنتدى من يراهن من 2008 أن العقار سيكسد ويبور www.aqarcity.com/t194505.html
ومثله يظهر هنا في كل ليلة .. ولكن مع شروق شمس كل يوم تذوب الزبدة .. ويستمر مؤشر العقار في صعود ..

لست مع أو ضد لكن الحق أحق أن يقال ..

والله أعلى وأعلم ..
 

أبو عبدالكريم 0561111611

بروفيسور جوهرة العروس
بالتوفيق ......
 

ابومعاذ الرويلي

عقاري متميز
إن موضوع استشراف العقار ليس فقط خاضعا لمعادلة العرض والطلب ..

حتى لو أن الطلب قليل والعرض كثير .. فليس هذا مؤشرا بمفرده على وضع العقار ..

إن توقع العقار .. يخضع لعوامل عديدة لا يتطرق إليها إلا البعض ..

تضخم العُملة (فقد الريال ثلث قيمته الشرائية في العقدين الأخيرين) ..

الانفجار السكاني (معدل المواليد - يا حافظ - أكثر من 3%) ..

النزوع لحياة الرفاهة في حياة الفرد والأسرة ورفضهم كل ما يمت للشعبي والعشوائي بصلة .. تغير ثقافة الناس بخصوص نوعية السكن والأثاث .. فتمدن الناس وتحضرهم ورفضهم للبيوت القديمة .. والضغط الاجتماعي .. جعل الكثير يهرب إلى الأمام ويركب الصعب والذلول ليلحق بالطبقة الوسطى .. وهذا من أهم العوامل ..

ارتفاع المداخيل (زادت بأكثر من 30% خلال الخمسة الأعوام الفائتة) للمواطن والمقيم ..

ارتفاع أسعار مواد البناء (زادت 40% تقريبا) ..

مواصلة هجرة الناس للمدن وتهافت أخدوعة الهجرة العكسية ..

ازدياد أعداد العمالة الوافدة وهي في تزايد (حتى الآن 8 مليون .. أين سيسكنون؟) ..

ارتفاع سعر برميل البترول (متوقع أن لا ينزل أقل من 90 دولار لغاية 2035) .. ويؤدي ارتفاع البترول إلى زيادة قيمة الصناعات التحويلية أضعافا مضاعفة .. وأغلب وارداتنا بترول محول لمنتجات ..

هناك عوامل أخرى مخفية .. كفرض ضريبة الكربون .. زيادة أجور التأمين على الشحن .. الحروب والأزمات السياسية .. كلها مؤثرة ..

بالنسبة لعوامل الخفض ومنها .. الخمسمائة ألف وحدة .. فنصيب جدة وحدها .. لا يصل لمائة ألف وحدة سكنية منها .. وهذا على مدى 5 سنوات .. والطلب المتزايد على الوحدات السكانية يتراوح ما بين 150-200 ألف وحدة سنويا ..

أي أن العرض يلاحق الطلب .. لا العكس ..

من العوامل السيكلوجية أيضا .. أن هناك رغبة ملحة في الناس للاحتفاظ بعقاراتها .. ولو نزلت أسعارها .. أكبر بكثير من احتفاظهم بأسهمهم التي ذهبت مع الريح .. والمسألة ليست عنادا أو تحديا أو معركة كسر عظم .. لإرغام أصحاب أراضي أبحر أو شرق أو وسط أو جنوب جدة لخفض أسعار أراضيهم ..

ليس من لا يمتلك أرضا خصما لمن يمتلك أرضا .. ولا العكس .. وهنا في المنتدى لا بد لمن مال لأحد الرأيين إما أن يوصف بأنه من أصحاب الجنة أو يوصم بأنه من أصحاب السعير .. إما ملَكا كريما .. أو شيطانا رجيما .. كما قال بوش الابن عند غزو العراق .. من لم يكن معي فهو ضدي ..

الوحدات التي ستبنى في جدة .. كلها في أماكن .. قصيّة مرعبة .. -- عدا ما زعم انها شمال المطار - كما قال أعشى قيس:
وبلدة مثل ظهر الترس موحشة *** للجن بالليل في حافَاتها زجلُ ..

يعني .. من يعيش في بيت في حي عشوائي .. يقرر في آخر لحظة أن لا يرتحل لتلك البلدة الموحشة المسماة الخمرة أو الهجرة .. التي ستكون نعم المأوى للقانع والمعتر .. ويقرر صاحب العيال بعد لأي أن "اجلس على قردك لا يجيك أقرد منه" ..

لو منحوا الناس بيوتا وأكنانا في الحرمين أو الصفا أو المروة أو المرجان أو الصالة الشمالية أو البندر أو العيسائي أو الموسى أو القادسية أو حتى 29 ج س أ .. لارتحلوا .. أما أن يرسلوهم لمنافي اختيارية .. فلن يرتحل إلا 10-20 % ..

إن قرارات الجهة المعنية بزيادة القرض العقاري لخمسمائة ألف وابتناء خمسمائة ألف وحدة .. هي ليست لقلب الطاولة .. بل محاولة للحد من الصعود فحسب .. كحقن المورفين لمصاب بالسرطان في مراحله الأخيرة ..

أخيرا .. من الحقائق المحسوسة أن أسعار العقار تضاعفت من 2006 حتى الآن (نهاية 2012) .. وهي حقيقة دامغة كالشمس .. وهناك من أعضاء المنتدى من يراهن من 2008 أن العقار سيكسد ويبور www.aqarcity.com/t194505.html
ومثله يظهر هنا في كل ليلة .. ولكن مع شروق شمس كل يوم تذوب الزبدة .. ويستمر مؤشر العقار في صعود ..

لست مع أو ضد لكن الحق أحق أن يقال ..

والله أعلى وأعلم ..



كلام غايه في الروعه ويستحق الاعجاب و:clapinghand:

---------- لك خالص تحياتي
 

وسيط بس بسيط

عقاري متميز
موضوع رائع سيكون ثمنه التشكيك في نوايا كاتبه لامحاله ... كان الله في عونك أخي
 

safary20102010

عقاري متميز
إن موضوع استشراف العقار ليس فقط خاضعا لمعادلة العرض والطلب ..

حتى لو أن الطلب قليل والعرض كثير .. فليس هذا مؤشرا بمفرده على وضع العقار ..
..
غير صحيح وأنت من نقضته لأن المفهوم من مجمل كلامك مرتكزه هذه المعادلة فهل تريد إعمالها عندما يكون الطلب أعلى وإهمالها وتهميشها عندما يكون العرض أعلى

لذالك قررت هذا فلا مناص لك من هذه المعادلة كما هو في المقتبس التالي
أي أن العرض يلاحق الطلب .. لا العكس ..
..
الانفجار السكاني (معدل المواليد - يا حافظ - أكثر من 3%) ..
..
ارتفاع المداخيل (زادت بأكثر من 30% خلال الخمسة الأعوام الفائتة) للمواطن والمقيم ..
.
تضخم العُملة (فقد الريال ثلث قيمته الشرائية في العقدين الأخيرين) ..
..
بما أن الريال فقد ثلث قيمته الشرائية فلا أثر إذاً لإرتفاع المداخيل وزيادة معدل المواليد لأن إرتفاع الدخل كما تقول يقابله ضعف القيمة الشرائية للريال
الانفجار السكاني (معدل المواليد - يا حافظ - أكثر من 3%) ..
..
مواصلة هجرة الناس للمدن وتهافت أخدوعة الهجرة العكسية ..
..
ازدياد أعداد العمالة الوافدة وهي في تزايد (حتى الآن 8 مليون .. أين سيسكنون؟)
وزيادة المواليد والهجرة للمدن وزيادة أعداد العمالة السؤال الواقعي لهذه الظواهر

هل هم ساكنون في وحدات سكنية أم في الشوارع ؟؟ وبماذا تفسر ظاهرة الوحدات السكنية الخالية ؟؟
ارتفاع سعر برميل البترول (متوقع أن لا ينزل أقل من 90 دولار لغاية 2035) ..
ولماذا لم تنخفض اسعار العقار عندما انخفض سعر برميل البترول من أعلى قمة له وهي 150دولار إلى ان وصل إلى أقل من 70 دولار
ليس من لا يمتلك أرضا خصما لمن يمتلك أرضا
..
بل من لا يمتلك أرضاً ولا سكناً هو خصم لكل لكل جشع طماع محتكر فمن تلاعب بضروريات وحاجات الناس فقد دخل في الظلم من أوسع أبوابه ودعوة المظلوم ليس بينها وبين الله حجاب
الخمسمائة ألف وحدة .. فنصيب جدة وحدها .. لا يصل لمائة ألف وحدة سكنية منها .. وهذا على مدى 5 سنوات .. والطلب المتزايد على الوحدات السكانية يتراوح ما بين 150-200 ألف وحدة سنويا
هل تقصد أن 200 الف وحدة سكنية سنوياً حاجة المملكة عموماً أم محافظة جدة خصوصاً

فإن قلت الأولى قلنا إذاً ماذكرته من نصيب جدة لابأس به وبالتأكيد سوف يكون عاملاً قوياً في خفض الأسعار

وإن قلت الثانية قلنا راجع حساباتك لأن ماذكرته مستحيل
من الحقائق المحسوسة أن أسعار العقار تضاعفت من 2006 حتى الآن (نهاية 2012)..
وهل هناك زيادة مواليد قبل 2006 وهل فقد الريال قوته الشرائية قبل 2006 وهل هناك إزدياد مضطرد للعمالة قبل 2006 وهل هناك هجرة للمدن قبل 2006

أم لم تحدث تلك العوامل إلا بعد 2006

فإن قلت الأولى قلنا لك لماذا لم تتضاعف الأسعار في تلك الفترة ولماذا لم تتفاعل الأسعار مع تلك العوامل

وإن قلت الثانية قلنا لك غير صحيح وغير معقول وغير مقبول

تحياتي وتقديري
 

محمد المحمد 1

عقاري متميز
بارك الله فيك يا صاحب الموضوع وزادك علم ورفعه

بعيدا عن موضوعك اني أرى رؤوسا قد أينعت وحان قطافها

معقوله .... يمكن .... اني كشفت أحد هنا في المنتدى بمعرفين و بإسلوبين مختلفه أحدها أدبي والأخر.....
كل شيء معقول
 

safary20102010

عقاري متميز
بارك الله فيك يا صاحب الموضوع وزادك علم ورفعه

بعيدا عن موضوعك اني أرى رؤوسا قد أينعت وحان قطافها

معقوله .... يمكن .... اني كشفت أحد هنا في المنتدى بمعرفين و بإسلوبين مختلفه أحدها أدبي والأخر.....
كل شيء معقول

ناقش ماأثير حول الموضوع من اشكالات وابتعد عن الشخصنة

هدانا الله وإياك للحق
 

Abdullah UK

عقاري متميز
مقال تكبر بهي الايجابيات التي ترفع العقار وتصغر به السلبيات التي تنزل العقار ويتغضى عن نقاط جوهريه تسبب نزول العقال مثل الوضع السياسي
 
أعلى